دليل الأطباء
الرئيسية / المدونة / زراعة الشعر تقنية البيركوتان

زراعة الشعر تقنية البيركوتان

زراعة الشعر عن طريق الجلد ( تقنية البيركوتان ) هي تقنية خاصة يتم تطبيقها في أماكن قليلة جدا في العالم حيث ان هذه التقنية توفر المنظر الجمالي الطبيعي للشخص الذي يخضع لمثل هذا النوع من الجراحات.

تتم هذه التقنية عن طريق فتح ثقوب بواسطة شفرات خاصة مع وجود نهايات رقيقة في مناطق بصيلات الشعر، والتي سيتم اتخاذها من الجانب الخلفي من الرأس، وسيتم زرعها. هذه الثقوب تكون على شكل دائري، و ليس مستقيم.

يتم فتح الثقوب الصالحة لزراعة الشعر فيها  بزواية خاصة، تتميز هذه الثقوب بوجود سُمك مناسب و تكون مصممة لوضع بصيلات الشعر لأن كل شعر له بنية بصيلات مختلفة.

هذا الأسلوب هو مفيد للغاية للمرضى الذين يتوقعون أن نرى مظهر جمالي طبيعي في نهاية عملية زراعة الشعر. لأنه

في الواقع، للحصول على شعر ذات نظرة طبيعية لابد من زرع فتحات خصيصا لكل الشعر مع زوايا قائمة.

 بصيلات الشعرالتي تم وضعها في ثقوب صغيرة في أبعاد مختلفة مع زوايا قائمة عن طريق الجلد (تقنية البيركوتان) تكون قد استقرت تماما في المنطة المستقبلة. ولا يمكن لهم تغيير اماكنهم او زرع بصيلات شعر اخرى بدلا منهم.

تتميز هذه التقنية بأنها لا توجد إمكانية إلحاق الضرر بصيلات الشعر، لأن بصيلات الشعر يتم زرعها بطريقة احترافية عالية.

تتميز تقنية البيركوتان بأن فترة التعافي تكون سريعة جدا في زراعة الشعر حيث أن المنطقة المزروعة تتعافى في خلال  2-3 أيام و لا تكون هناك أي ندوب.

لا يمكن استكمال إجراءات زراعة الشعر بواسطة تقنية البيركوتان في 1 يوم لأنها تقنية مزعجة للغاية و تحتاجالى دقة عالية جدا. يمكن استخراج  1400 بصيلات الشعر حد اقصى خلال الجلسات، وتحتاج عملية زراعة الشعر  2 يوم على الأقل لإنجازها.

 

تعتبر تقنية البيركوتان الأسلوب المفضل من قبل المرضى الذين يتوقعون نتائج مثالية وعالية الجودة لأنها تمنح المريض مظهر جمالي طبيعي.

عن دكتور سامي ماهر

اخصائي جراحة التجميل و العنايه بالجروح - القصر العينى ، خبرة 7 سنوات و حاصل على عضوية الجمعية الأمريكية لجراحة التجميل.

شاهد أيضاً

نمو الخلايا الجذعية للشعر

نمو الخلايا الجذعية للشعر

في معهد زراعة الشعر في ميامي، اجرى بعض الاطباء المتخصصين في مجال زراعة الشعر بعض …