نمو الخلايا الجذعية للشعر

في معهد زراعة الشعر في ميامي، اجرى بعض الاطباء المتخصصين في مجال زراعة الشعر بعض التجارب التي ادت الى وضع طريقة شاملة لأداء العلاج بالخلايا الجذعية لفقدان الشعر. نمو الخلايا الجذعية في الشعر هي طريقة جديدة وآمنة وفعالة لاستعادة الشعر. العديد من المرضى متحمسون لاجراء علاج الخلايا الجذعية حيث يمكن استخدامها جنبا إلى جنب مع جراحة زراعة الشعر، حقن البلازما الغنية بالصفائح الدموية، العلاجات الموضعية (مثل روجين)، و علاج الشعر بالليزر ، لتحقيق أقصى قدر من النتائج.

كيف تعمل نمو الخلايا الجذعية على استعادة الشعر ؟

قد وضع العلماء لأول مرة فكرة “خلية جذعية” في وقت مبكر من عام 1868. وفي عام 1953، عرفت الخلايا الجذعية رسميا كما نعرفها اليوم: الخلايا الفريدة التي لديها القدرة على النمو في عدة أنواع أخرى من الخلايا. بهذه الطريقة، تعتبر الخلايا الجذعية هي اساس بناء الجسم.

في الآونة الأخيرة، تم اكتشاف أن الأنسجة الدهنية تحتوي على خزانات غنية من الخلايا الجذعية التي يمكن استخدامها لعلاج تساقط الشعر. تم تطوير الإجراء التالي للاستفادة من الخلايا الجذعية المريض الخاصة لاستعادة الشعر:

ويتم هذا الإجراء للمريض مع التخدير الموضعي ومهدئ خفيف عن طريق الفم. يتم إجراء عملية شفط الدهون الصغيرة على البطن، والأجنحة للحصول على دهون المريض نفسه. يتم استخدام عملية خاصة لعزل وتركيز الخلايا الجذعية من الدهون، ثم يتم حقن هذه الخلايا في فروة الرأس.

نتائج المرضى

نتائج نمو الشعر بالخلايا الجذعية إيجابية جدا ، في حين أننا لا نعرف كم من الوقت سوف يستمر الشعر في النمو، ونحن نعتقد أن إعادة العلاج في بعض الأحيان سوف تُبقي على استمرار العملية.

سنستعرض فيما يلي بعض الاسئلة و الاجوبة لعلاج الخلايا الجذعية لتساقط الشعر:

كيف تجد الخلايا الجذعية ؟

تتم إزالة الخلايا الجذعية من البطن  او الجانبين و ذلك بعد خضوع المريض للمخدر الموضعي و مهدئ خفيف عن طريق الفم و بعد ذلك يتم شفط الدهون الصعيرة على البطن او الجانبين للح{ec74825313a702a82251974a5dbef2ed378dbef02d08955216a343f11360e513}D

التعليقات مغلقة.